في انتهاك واضح لحرية الإبداع

في انتهاك واضح لحرية الإبداع: ساقية الصاوي تمنع عرضا من المشاركة في مهرجان مسرحي

تعرضت فرقة “ولسه” للعروض المسرحية إلى انتهاك واضح لحرية الرأي والتعبير وذلك أثناء فعاليات مهرجان الساقية السابع للمونودراما، حيث اعترضت لجنة التحكيم على جملة في العرض وقامت بإيقافه ولم تسمح باستكماله وتم استبعاده من المهرجان. وترى المنظمات والمجموعات الموقعة على هذا البيان أن ذلك أمر خطير فيما يتعلق بالتفتيش في نوايا المبدعين ووضع قواعد للإبداع، خاصة في مؤسسة ثقافية مستقلة مثل الساقية والتي كانت ملاذا للمبدعين والمبدعات خاصة الشباب منهم ولطالما وفرت مساحة مفتوحة حرة للإبداع والإبتكار.

تفاصيل ما حدث هو أنه في اثناء عرض مونودراما اتوبيس داخل فعاليات مهرجان الساقية السابع للمونودراما، وبعد أن تم الاتفاق بين الممثل(مينا عزت) ومخرج العرض (جون ميلاد) على عمل ارتجالية فى أول العرض، وهى أن الممثل يقوم بدور الممثل الغير راض عن العرض والتمثيل، ومن خلال هذا يقوم بأفعال عصبية و منها إزاحة بعض قطع الديكور وذم العرض وعناصره، حيث أن هذا الممثل قد ملّ من التمثيل الذى يراه لا يغير من المجتمع، ويضطر أن يقوم بالتمثيل رغما عنه، ومن خلال هذه المشاعر عبّر وقال بطريقة ارتجالية بالعامية المصرية الدارجة: ” أنا هبوظ دين أم العرض”، فما كان من لجنة التحكيم إلا أنها أوقفت العرض، غير مبالية بأى مجهود تم بذله بعد اقل من أول ثلاث دقائق فيه بعد عمل بروفات استمرت لشهور وتحضير لهذا اليوم منذ شهر مارس الماضى، اى ما يقرب من عام، بعد ادعائها أن الممثل “سب الدين”.

وبعد أكثر من محاولة من قبل مخرج العرض مع اللجنة وافقت على أن يتم إعادة العرض ولكن إدارة الساقية قامت بالرفض النهائي. كما حاول بعض أعضاء اللجنة أن يتم إعادة العرض بعد أن يقدم المخرج اعتذار مكتوب يتم تقديمه فى نهاية العرض ولكنه رفض قائلا “أنا لست واعظ أنا فنان أقدم فن و على الجمهور واللجنة تقييم هذا الفن”.

وترى المنظمات والمجموعات الموقعة على هذا البيان أن زمن المصادرة والمنع قد انتهى وأنه لا يحق لأحد التفتيش في نوايا المبدعين وأنه يجب إتاحة المساحة للجميع للتعبير عن آرائهم بحرية وبكل الطرق الممكنة دون محاولة وضع حدود للإبداع تحت أي مسمى، وتطالب إدارة الساقية بشرح موقفها من حرية الرأي والتعبير وحرية الإبداع للجميع، مع السماح بعرض مونودراما الأوتوبيس وتقديم الإعتذار اللائق للقائمين عليه.

المنظمات والمجموعات الموقعة:

1-      “هنتكلم” من أجل حرية الرأي والتعبير

2-      مؤسسة حرية الفكر والتعبير

3-      الإتحاد النسائي المصري

4-      مؤسسة المرأة الجديدة

5-      حركة مصر المدنية

6-      مصريون ضد التمييز الديني

7-      مركز الجيزويت الثقافي بالأسكندرية

8-      مركز وسائل الإتصال الملائمة من أجل التنمية – أكت

9-      الائتلاف المصري

10-  حركة حقي

11-  مؤسسة بكرة للانتاج الاعلامى والدراسات الاعلامية والحقوقية

12-  مصرية حرة

13-  المعهد المصري الديمقراطي

14-  مؤسسة الحق لحرية الرأي و التعبير

15-  مركز الحق للديمقراطية و حقوق الانسان

16-  جبهة الابداع المصرية

17-  حركة صحفيات مصريات

18-  شبكة ابناء مصر

19-  حركة بهية يا مصر

20-  مركز دعم لتقنية المعلومات

21-  مركز القاهرة للتنمية

Tweet about this on TwitterShare on Facebook0Share on Google+0Share on LinkedIn0Share on Tumblr0Email this to someone